إلى كل الاعضاء و الزوار الكرام نحتاج لمشرفين في كل الاقسام كل من يرى انه قادر على الاشراف فل يتقدم بطلب الى الادارة
مرحبا بكم في منتديات ملتقى العرب
إعلان هام : تم إضافة راديو روتان وإداعة القرأن الكريم الى المنتدى سوف تجدونه اسفل الصفحة

    الصديق الحقيقي

    شاطر

    Admin
    مدير
    مدير

    عدد المساهمات : 144
    نقاط : 20731
    السٌّمعَة : 186
    تاريخ التسجيل : 06/09/2011

    مميز الصديق الحقيقي

    مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 11:02 am



    الصديق الحقيقي

    هو الذي يؤمن بك ويفهمك ويثق فيك ويعلم أنه يمكنه الاعتماد عليك

    § هو الذي لا يخجل من إظهار ضعفه أمامك فيكون على طبيعته معك كما انك
    تكون على طبيعتك وأنت معه وتستطيع أن تظهر ما بداخلك بدون تكليف وبدون
    محاولة أن تبدو بصورة أفضل فهو يعلم انك لست إنسانا كاملا ومع ذلك يحبك
    ويتقبلك كما أنت حتى لو لم يوافق على بعض أفعالك.


    § يعاملك باحترام وكرامه.

    § مكانه محفوظ في قلبك حتى لو لم يكن أمام عينيك.

    § ينصحك عندما تحتاج النصيحة ولكن لا يفرض آراؤه عليك بل يدعك تتخذ قراراتك بنفسك.

    § يشجعك ويدعمك عندما تلجأ إليه ويساعدك لتصبح إنسان أفضل وانجح ولا يشعر بالغيرة من نجاحك.

    § يستطيع أن يجعلك تبتسم في أوقات الشدة.

    § يحبك ويكون قريب منك بدون أن يتعدى على حريتك الشخصية أو خصوصياتك ولا
    يلغى كيانك وشخصيتك أو تصبح تابعا له... بل يستطيع كل منكما أن يحقق ذاته
    في وجود الآخر.


    § يدعوك ويأنس بصحبتك بدون أن يطالبك بشيء.

    § لديه الشجاعة والحساسية واللباقة لنقدك لكن بدون لومك أو تجريحك أو إشعارك بالذنب وبذلك نقده لك يكون بناء ليس هدام.

    § يربطك به علاقة اخذ وعطاء لا يأخذ كل الوقت ولا يعطى كل الوقت ولديه
    القدرة على العطاء النفسي فيشاركك بجزء من وقته واهتمامه وإحساسه وبفكرة.


    § لا يتنازل عنك أبدا أو يتخلى عنك برغم خلافاتكم أو مشاحناتكم ولديه القدرة على أن يسامحك.

    § يهتم بمشاكلك ويحس بمعاناتك.

    § يستطيع أن ينفذ إلى أعماقك ليرى جوانب الخير والجمال بداخلك وبذلك فهو
    مرآتك الصادقة تستطيع أن تكشف جوهرك الحقيقي من خلاله وتتعرف على نفسك
    أكثر وأكثر.


    *****************

    الصداقة الحقيقية هي نوع من انواع الحب وهي مسؤولية مشتركة لا تبنى على طرف واحد ابدا .


    هي البستان الذي تنزرع فيه بدور الحب والعطف والاحترام والاهتمام والثقة والتضحية والدعم
    والتواصل والتسامح فنحس بالثراء النفسي ونجني ثمار السعادة الحقيقية في الحياة




    وأخيرا

    - فاذا كان لك صديق بهذه الصفات فليبارك لك الله فيه ويديم عليكم نعمة هذه الصداقة الحقيقية فلا
    تضيع الوقت واعترف له بمكانته عندك وارسل له هذه الرسالة لتكون بمثابة برهان على تقديرك له
    ولا تأجل بوحك بمشاعرك له الى الغد وتعلم من الحكمة القائلة:''املأ عيناك من وجوه الأحباء
    والاهل والأصدقاء فقد يغيبون عنك بعد حين ولا تؤجل إفصاحك لهم عن مشاعرك الطيبة تجاههم إلى
    الغد فقد لايكونون على مسرح الحياة حين يجئ ذلك الغذ''
    -وإن لم يكن لك صديق بمثل هذه الموصفات فحاول انت أن تتحلى بهذه الصفات مع كل من حولك
    واعمل بالحكمة القائلة:كن صديقا ولا تطمع ان يكون لك صديق



    ****************************************



      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 25, 2017 9:55 pm